اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه (ADHD)

إن اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه (ADHD) هو مشكلة يتم تشخيصها في سن الطفولة عادةً. وتظهر السمات التالية بشكل دائم لدى المصابين بهذا الاضطراب: قلة الانتباه، السلوك الاندفاعي والملل المفرط، أو أي نشاط حركي آخر غير موجه. وتظهر هذه السمات على جميع الأطفال من وقت لآخر، بمن فيهم ذوي متلازمة داون، لكن ظهورها لدى هؤلاء قد يكون أكثر من الأطفال الآخرين ممن هم في أعمارهم.

ما مدى انتشار اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه بين الأطفال ذوي متلازمة داون؟ 

ليس معروفاً بشكل مؤكد مدى انتشار اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه بين الأطفال ذوي متلازمة داون، لكن الأعراض المشابهة لأعراض الاضطراب عادةً ما تكون أكثر شيوعاً بين الأطفال الصغار ذوي متلازمة داون مقارنة مع بقية الأطفال. وقد يشير تفاقم أعراض مركبة مثل النمطية (التكرار) أو القلق مع وجود أعراض تشبه أعراض اضطراب نقص الانتباه المقترن بفرط النشاط إلى وجود اضطراب آخر مثل التوحد أو الاضطراب الوجداني ثنائي القطب، أو اضطراب الوسواس القهري.

ويكون اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه (والذي لا يصاحبه مضاعفات) شائعاً بين الأطفال الأصغر سناً من ذوي متلازمة داون. ولكن يعاني الكثير من الأطفال المصابين بهذا الاضطراب ممن هم بسن المدرسة من حالات سلوكية أخرى بشكل متكرر، بما في ذلك اضطراب المعارضة والعصيان، أو اضطراب السلوك الفوضوي، أو السمات المصاحبة لاضطراب الوسواس القهري.

ما هي المشاكل الطبية التي قد تبدو وكأنها اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه؟

المسائل المتعلقة بحاستي السمع والنظر

لكي ينتبه الطفل إلى المواد الدراسية في الصف، عليه أن يكون قادراً على الإصغاء والنظر إليها. غير أن مشاكل السمع والنظر شائعة بين الأطفال ذوي متلازمة داون حيث تعتبر التهابات الأذن شائعة بشكل كبير، وحتى عند معالجتها يمكن لها أن تسبب فقدان السمع لمدة أسابيع. ويعاني ذوي متلازمة داون من تشوهات هيكلية في الأذن الوسطى، الأمر الذي قد يتسبب بضعف السمع مدى الحياة بشكل خفيف أو متوسط. 

إن قصر وطول النظر شائعان أيضاً بين الأشخاص ذوي متلازمة داون، وكذلك مرض إعتام عدسة العين و"العين الكسولة".

استبعاد تعرّض الطفل لفقدان كبير للسمع و/أو النظر ومشاكل الانتباه المرتبطة بذلك

لمراقبة السمع، يجب إجراء فحص استجابة جذع المخ (ABR) أو فحص الانبعاث الصوتي القوقعي (OAE) في مرحلة مبكرة من حياة الطفل (بعمر 3 أشهر على أبعد تقدير) كخط أساس للمقارنة. ويجب إجراء فحوصات للسمع سنوياً حتى عمر 3 سنوات، ومرة كل سنتين بعد ذلك. كما ينبغي أن يُـعرض الأطفال الذين يعانون من تقييمات سمع غير طبيعية على طبيب أذن وأنف وحنجرة للتعامل مع مسببات ضعف السمع القابلة للعلاج.

ويجب أن يُجري طبيب عيون تقييماً للطفل ذو متلازمة داون خلال السنة الأولى من عمره، مع مواصلة إجرائه سنوياً بعد ذلك. وقد يحتاج بعض الأطفال إلى عمليات متابعة بشكل متكرر.

المسائل المتعلقة بالجهاز الهضمي

يواجه الأشخاص ذوي متلازمة داون خطراً أكبر للإصابة بمرض معوي يسمى بالداء الزلاقي، وهو مرض لا يستطيع فيه الجسم معالجة البروتين الموجود في القمح وحبوب أخرى معينة. وفي حين تشمل الأعراض النمطية لهذا المرض البراز الرخو والإسهال وضعف اكتساب الوزن، إلا أن تأثيراته غالباً ما تكون طفيفة فقط على الطاقة والسلوك. كما أن لدى الأشخاص ذوي متلازمة داون استعداد للإصابة بإمساك شديد، الأمر الذي من شأنه أن يسبب ألماً في البطن وانعداماً في الشهية، وقد يتسبب كذلك في حدوث الأرق وانعدام الراحة في حال كانت الإصابة بالمرض شديدة.

وتشمل التوصيات الحالية لمراقبة الجهاز الهضمي إجراء فحوص للداء الزلاقي بين عمر سنتين وثلاث سنوات. ويجب أن يشمل هذا الفحص قياس أضداد الأندوميزيوم في الغلوبولين المناعي A (IgA)، بالإضافة إلى إجمالي الغلوبولين المناعي A. كما يجب إجراء مراجعة لحالة الأمعاء في كل زيارة.

المسائل المتعلقة بالغدة الدرقية

يُـصاب حوالي 30% من الأشخاص ذوي متلازمة داون بأمراض الغدة الدرقية في مرحلة ما من مراحل حياتهم، إذ يتعرض معظمهم لقصور الغدة الدرقية (أي قلة نشاط الغدة الدرقية)، بينما يُـصاب القليل منهم بمرض جريفز، أو فرط نشاط الغدة الدرقية. ويمكن لقصور الغدة الدرقية أن يتسبب بشعور الطفل بأعراض كثيرة منها التعب الشديد والفتور، في حين قد يتسبب مرض جريفز في حدوث التهيج والأرق وانعدام الراحة. لذلك قد تظهر كلتا الحالتين على أنهما قصور في الانتباه والسلوك.

ولأن أمراض الغدة الدرقية منتشرة إلى حد كبير لدى ذوي متلازمة داون، توصي الإرشادات العامة للرعاية الصحية لذوي متلازمة داون بإجراء فحص سنوي لهرمون الغدة الدرقية في الدم.

المسائل المتعلقة بالنوم

إن اضطرابات النوم شائعة للغاية بين ذوي متلازمة داون. وتكون هذه الاضطرابات على شكل مجموعة من الحالات التي تعود لأسباب مختلفة، لكن ثمة قاسم مشترك بينها هو أنها تحول دون الحصول على نوم هانئ خلال الليل. وقد يتصرف الأطفال المتعبون بطريقة مختلفة كثيراً عن البالغين المتعبين، فقد يصابون بالأرق وتلاحظ عليهم كثرة التذمر ومن الصعب تهدئتهم. علماً أن جميع الناس من كافة الأعمار يعانون من صعوبة في التركيز واكتساب معلومات جديدة عند حرمانهم من النوم.

ومن الشائع بشكل خاص الإصابة بانقطاع النفس النومي، أي المعاناة من فترات قصيرة من عدم التنفس خلال النوم، حيث تكون المجاري التنفسية لدى ذوي متلازمة داون صغيرة، وغالباً ما تكون "طرية"، مما يتسبب في بعض الأحيان في انسدادها جزئياً أو كلياً خلال النوم بواسطة اللوزتين أو الزوائد الأنفية الكبيرة أو بسبب تراخي جدار المجرى التنفسي المرن عند الزفير. وبغض النظر عن سبب الانسداد، يتعين على النائم أن يستيقظ لفترة وجيزة لمتابعة تنفسه، حتى أن بعض المصابين بانقطاع النفس النومي يستيقظون مئات المرات كل ليلة.

وتشمل الأعراض المصاحبة لانقطاع النفس النومي- ولكن غير المحصورة به - الشخير والكثير من "التقلب" أثناء النوم، والنعاس المفرط أثناء النهار، والتنفس الفموي، ووضعيات نوم غير عادية مثل النوم في وضعية الجلوس أو الإنحناء نحو الأمام.

ويجب أن يخضع الأطفال الذين يشتبه بإصابتهم باضطراب متعلق بالنوم إلى دراسة تقييمية للنوم في مركز نوم معتمد.

ما هي أنواع صعوبات التواصل التي يمكن أن تبدو وكأنها اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه؟

قد يواجه الأشخاص ذوي متلازمة داون الكثير من العوائق التي تحول دون التواصل الفعال. وغالباً ما تكون مهارات الاستقبال اللغوي لدى الأطفال ذوي متلازمة داون (مدى فهمهم لما يُـقال) أقوى بكثير من مهارات التعبير اللغوي (مدى القدرة على التعبير بالنطق). وعادة ما يعلق الوالدان قائلين: "إنه يعرف ما يريد أن يخبرنا به، لكنه لا يستطيع وضع الكلمات مع بعضها في جمل متناسقة، أو أننا لا نفهم ما يقوله"، وبذلك تكون المشاركة الصفية أكثر صعوبة. وقد يعبر الطفل عن إحباطه الناجم عن ذلك عبر إظهاره في تصرفاته أو عبر عدم الانتباه.

ما هي أنواع المشاكل التعليمية التي قد تبدو وكأنها اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه؟

هناك مجموعة واسعة من أساليب التعلم الخاصة بالأطفال ذوي متلازمة داون. وقد يحتاج الفريق المسؤول عن تعليم الطفل إلى تجربة أكثر من طريقة واحدة في تقديم المادة التعليمية قبل أن يجد الطريقة الأمثل. فإذا تم تقديم المادة بطريقة لا تتوافق مع أسلوب تعلم طفل ما (مثل التعليمات اللفظية لطالب يحتاج إلى معينات بصرية ومحفزات)، فقد يظهر على ذلك الطفل أعراض مثل الملل والعصبية وفرط النشاط.

وقد يمثّل كذلك مستوى المادة ذاته مشكلة. فإذا تم تقديم مفاهيم غاية في الصعوبة، فقد يلجأ الطفل إلى "عدم الاستماع" أو يظهر عليه عدم الانتباه. وهي السلوكيات ذاتها التي يبديها أيضاً الطفل الذي يشعر بالملل من مادة سهلة أكثر من اللازم.

ما هي المسائل العاطفية التي قد تبدو وكأنها اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه؟

بسبب المشاكل المتعلقة بالتواصل آنفة الذكر، فقد يواجه الأشخاص ذوي متلازمة داون صعوبة في الحديث عن الأشياء التي تُـشعرهم بالحزن أو الغضب. وقد يؤدي حدوث تغييرات كبيرة وجذرية في الحياة مثل الفقدان أو الانفصال إلى تراجع في السلوك اللائق في المدرسة أو في العمل.

ما هي الخطوات التالية؟

إذا شعر أحد الوالدين بالقلق بشأن تراجع مدة الانتباه أو السلوك الاندفاعي والتململ المفرط أو أي نشاط حركي آخر غير موجه لدى طفله، فيجب أن يقوم طبيب الأطفال وطبيب الأطفال النفسي بإجراء تحليل شامل واستبعاد الحالات المقنّعة قبل التوصل لتشخيص الإصابة باضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه والبدء في العلاج.

المراجع

وردت المعلومات الموجودة في هذا القسم عبر تنظيم حصري مع جمعية متلازمة داون الوطنية [على الإنترنت]، والتي يمكن الوصول إليها عبر الموقع الإلكتروني http://www.ndss.org