تدريب الأطفال ذوي متلازمة داون على استخدام دورة المياه

الخطوة الأولى: تقييم جاهزية الطفل

يرغب العديد من الأهالي البدء في تطبيق برنامج التدريب على إستخدام دورة المياه لأطفالهم على الرغم من عدم إستعداد الطفل للتدرب.

إن البدء في التدريب على البرنامج قبل أن يظهر الطفل مؤشرات الإستعداد الضرورية يزيد من الفترة الزمنية المحتملة لتعلم المهارة ويقلل من فرص النجاح في إنجازها. كما يمكن أن تؤدي المحاولات المبكرة إلى مشاكل إضافية أخرى ، مثل زيادة السلوكيات الغير مرغوبة والمتعلقة باستخدام دورة المياه، فضلًا عن زيادة مستوى الإحباط لدى الأبوين. ولذلك، وبهدف تسهيل عملية التدريب على استخدام دورة المياه وضمان تحويل هذه العملية إلى تجربة إيجابية بالنسبة لجميع المعنيين، يُنصح الأبوان بتقييم مدى استعداد الطفل لاستخدام دورة المياه قبل كل شيء، وعلى النحو التالي:

  • العمر: يجب ألا يكون عامل العمر العنصر الوحيدَ في اتخاذ قرار تطبيق برنامج التدرب على استخدام دورة المياه، ولكن يُوصى بالانتظار إلى ما بعد عمر العامين للطفل قبل التفكير بالبدء في التدريب. أما بالنسبة للأطفال ذوي متلازمة داون، فقد وجد الباحثون أنه من المفيد الانتظار إلى مابعد عامه الثالث للبدء في التدريب.
  • التحكم بالمثانة: يجب أن يكون الطفل قادرًا على إفراغ مثانته تمامًا عند قضاء حاجته، وبالتالي يبقى نظيفًا وجافًا لمدة ساعة ونصف على الأقل خلال النهار.
  • أنماط التبرز المتوقعة: أن يتبّع الطفل نموذجًا متكررًا وقابلًا للتنبؤ.
  • المهارات الحركية:  يستطيع الطفل المشي من و إلى دورة المياه بشكل مستقل، بالإضافة للقدرة على التقاط الأشياء.
  • السلوك: يستطيع الطفل الجلوس على كرسي المرحاض ( النونية ) براحة تامة من ( 2 – 5 ) دقائق. بإمكانك هنا السماح للطفل بتقليب صفحات كتبه المفضلة أو اللعب بألعابه المفضلة أثناء الجلوس كرسي المرحاض.
  • الاستعداد لتلقي التعليمات: أن يستطيع الطفل اتباع عدة تعليمات بسيطة (مثلًا: اجلس).
  • التعبير عن الاحتياجات: أن يكون الطفل قادرًا على التواصل للتعبير عن حاجته لقضاء الحاجة مثل استخدام تعابير الوجه وحركات الجسم أو الإيماءات أو الصور أو الكلمات .

 

الخطوة الثانية: تقييم جاهزية الأبوين

قبل البدء في تطبيق برنامج التدرب على استخدام دورة المياه، يحتاج الأبوان إلى الاستعداد وتكريس الوقت والجهد اللازمين لتطبيق برنامج فعال. فإذا كان طفلك يظهر علامات أو مؤشرات الإستعداد . ولكن كان الجدول الزمني للأبوين لا يسعفهما في تخصيص الوقت اللازم لتعويد الطفل على استخدام دورة المياه ضمن جدول زمني يومي محدد وثابت ، لذا من الأفضل الإنتظار وتأجيل البدء  في البرنامج إلى أنْ يتسنى لهما الوقت الكافي لذلك.

وقد وفرنا أدناه نموذجا  لمساعدتكِ في تقييم مدى تحكم الطفل بالمثانة، وقدرته على التعبير عن حاجته لقضاء الحاجة، ونمط التغوط الذي يتبعه. ويتعينّ عليكِ مراقبة حفاضة الطفل كل 30-60 دقيقة، مع وضع علامة مقابل كل مدة زمنية عبّر الطفل عن رغبته في قضاء الحاجة. واحتفظي بهذه البيانات لمدة أسبوعين؛ فإذا أظهر الجدول، بعد نهاية فترة الأسبوعين، أن الطفل بقي نظيفًا وجافًا بانتظام لمدة ساعة ونصف على الأقل، وعبّر بانتظام عن رغبته في قضاء الحاجة، ونمط التغوط أيضًا، فإن الطفل عندها قد يكون مستعدًا لبدء التدريب على استخدام دورة المياه. أما إذا تبين من الجدول، بعد نهاية فترة الأسبوعين، أن الطفل لم يكتسب المهارات اللازمة، يمكنك إتخاذ القرار إما بالإستمرار  بتسجيل البيانات أو التوقف وإعادة المحاولة في وقت لاحق.

جدول بيانات يوضح مدى استعداد الطفل للبدء في التدريب على استخدام دورة المياه :

ج = جاف / ب = بول / ر = براز / ب، ر = بول، براز .
 
الساعةاليوم الأولاليوم الثانياليوم الثالثاليوم الرابعاليوم الخامساليوم السادساليوم السابع
6:00 صباحاً       
6:30 صباحاً       
7:00 صباحاً       
7:30 صباحاً       
8:00 صباحاً       
8:30 صباحاً       
9:00 صباحاً       
9:30 صباحاً       
10:00 صباحاً       
10:30 صباحاً       
11:00 صباحاً       
11:30 صباحاً       
12:00 ظهراً       
12:30 ظهراً       
1:00 ظهراً       
1:30 ظهراً       
2:00 ظهراً       
2:30 ظهراً       
3:00 ظهراً       
3:30 ظهراً       
4:00 عصراً       
4:30 عصراً       
5:00 مساءً       
5:30 مساءً       
6:00 مساءً       
6:30 مساءً       
7:00 مساءً       
7:30 مساءً       
8:00 مساءً       
8:30 مساءً       

 

الخطوة الثالثة: استعداد! انطلاق! 

  • ينبغي اتبّاع الروتين اليومي الآتي: الاستيقاظ، نزع الحفاضة المتسخّة، استعمال دورة المياه، ارتداء الملابس الداخلية.
  • اصطحبي طفلك إلى دورة المياه بمجرد أن تتوقعي حاجته للتبول أو التغوط. (يجب الرجوع إلى استمارة بيانات الاستعداد الخاصة بالتدرب على استخدام دورة المياه
  • اجعلي الأمر ممتعًا: اسمحي لطفلك بقراءة قصته المفضلة أو اصطحاب لعبته المفضلة أثناء الجلوس على كرسي المرحاض
  • استخدمي جدولًا إيضاحيًا بالرسوم لتعزيز التوجيهات اللفظية لطفلك
  • استخدمي حوافز تشجيعية
  • قومي بتغيير نوعية الحوافز من وقت إلى آخر

المراجع

تم إعادة إنتاج المعلومات الموجودة في هذا الفصل بموجب اتفاق حصري مع الجمعية الوطنية لمتلازمة داون. وهي متوفرة على الموقع الإلكتروني للجمعية: http://www.ndss.org